آية الله السيد نور الدين الحسيني الميلاني
المسار الصفحة الرئيسة » الأشخاص » آية الله السيد نور الدين الحسيني الميلاني

 البحث  الرقم: 80  التاريخ: 30 جمادى الأولى 1430 هـ  المشاهدات: 5467
العنوان: آية الله السيد نور الدين الحسيني الميلاني
الإسم: السيد نور الدين
اللقب: الحسيني الميلاني
الأب: مرجع الطائفة آية الله العظمى السيد محمد هادي الحسيني الميلاني
الإخوة: آية الله السيد محمد علي الحسيني الميلاني، آية الله السيد عباس الحسيني الميلاني،
تاريخ الولادة: 1915/11/08
تاريخ الوفاة: 2004/02/21

قائمة المحتويات

ترجمة حياة آية الله السيّد نور الدين الحسينيّ الميلانيّ

آية الله السيّد نور الدين إبن العلامة السيّد محمّد هادي الحسينيّ الميلانيّ، ولد في النجف الأشرف سنة 1334 من أسرة عريقة بالعلم والفضل والتقى، فوالده آية الله العظمى السيّد محمّد هادي الحسينيّ الميلانيّ المتقدّم ذكره، ووالدته كريمة آية الله العظمى الشيخ عبد الله المامقاني، نجل آية الله العظمى الشيخ محمد حسن المامقاني من أكابر مراجع الطائفة في النجف الأشرف بعد الشيخ مرتضى الأنصاري ومن اعاظم تلامذته.
درس المقدّمات والسطوح على أبرز أساتذة الحوزة العلميّة في النجف الأشرف، ثم حضر بحوث والده قدّس سرّه في الفقه والأصول (الخارج) ولازَمَه وصاحبَه في الهجرة إلى كربلاء المقدّسة، ثم حضر دروس الخارج على آية الله العظمى السيّد حسين القمّي أيضاً، فلمّا قرّر والده الهجرة والإستيطان في مشهد الرضا عليه السلام بخراسان، بقي هو في كربلاء قائماً مقام والده في صلاة الجماعة في الحرم الحسينيّ ومدرّساً، وأصبح أحد أعلامها البارزين المرموقين، ثم قام بتأسيس مكتبة سيّد الشهداء عليه السلام العامّة وتربية الشباب في جلسات أسبوعية مرتّبة.
وأصدر كتاب مقدّمة (المجالس الفاخرة) للسيّد شرف الدين إضافة الى تعاليق نافعة كأوّل منشور للمكتبة، كما له مؤلّفات لا تزال مخطوطة، منها: كتاب حول الإمام المنتظر عليه السلام المشتمل على كثير من قضايا المعاصرين الذين تشرّفوا بزيارته عليه السلام.
ثم هاجر إلى ايران وسكن مدينة "ري" (شاه عبد العظيم) الحاليّة، على أثر الحوادث المؤسفة في العراق، واستكلاب النظام الظالم ومطاردة المؤمنين عام 1393 هجرية.
و من مشايخه في الرواية: والده المقدّس قدّس سرّه، والسيّد عبد الحسين شرف الدين والشيخ محمّد علي الغروي الأُوردبادي.
وأنجب من الأبناء الذّكور خسمة وهم بالترتيب: السيد محمد حسن، السيد علي الأكبر، العلامة الحجة المحقق السيد علي، العلامة الجليل السيد محمد منير والسيد محمد أمين، وكانت داره في كربلاء ملاذاً وملجأً للعلماء والمراجع وسائر المؤمنين الوافدين من النجف الأشرف وسائر المدن العراقية ومن خارج العراق في أيام الزّيارات المخصوصة للإمام الحسين عليه السلام.
توفّي في طهران وشيّع فيها تشييعاً مهيباً، ثم نقل جثمانه الى قم المقدسة وكان في طليعة المشيّعين له العلماء الأعلام والمراجع العظام، ودفن بجوار كريمة أهل البيت عليهم السلام فاطمة المعصومة عليها السلام في مقبرة "زكريا بن آدم" عام 1425 هجرية.

الروابط
الأشخاص: الأب: مرجع الطائفة آية الله العظمى السيد محمد هادي الحسيني الميلاني
الصور:
مفاتيح البحث: أسرة الحسيني الميلاني

الفهرسة